منتخب الشباب يواجه شقيقه العراقى فى صراع على الوصافة

يلتقى المنتخب الوطنى للشباب أمام نظيره العراقى فى الثامنة مساء اليوم بتوقيت القاهرة، على ملعب جامعة أكدينيز بمدينة أنطاليا والذى يتسع لـ7400 ألف متفرج، فى الجولة الثانية للمجموعة الخامسة ببطولة كأس العالم تحت 20 عامًا.


ومن المتوقع أن يبدأ ربيع ياسين المدير الفنى للمنتخب مباراة اليوم بتشكيل مكون من مسعد عوض فى حراسة المرمى وأمامه أسامة إبراهيم وياسر إبراهيم ومحمود متولى وأحمد سمير فى الدفاع، وحسام غالى وصالح جمعة ومحمود تريزيجيه فى الوسط ومحمود كهربا وأحمد رفعت وأحمد حسن "كوكا" فى الهجوم.


ويدخل المنتخب الوطنى مباراة اليوم بحثًا عن أول ثلاث نقاط فى المونديال بعدما خسر فى الافتتاح أمام تشيلى بهدفين مقابل هدف رغم تقديم مباراة جيدة وإهدار العديد من الفرص طوال شوطى اللقاء.


وأرجع ياسين الخسارة فى افتتاح المونديال لعدم خبرة اللاعبين، وأن الهزيمة أمام تشيلى فى بداية مشوار بطولة كأس العالم ترجع إلى الفروق الفردية بين لاعبى منتخبنا ومنتخب تشيلى.


وأشار ياسين إلى أن الهجمات الفردية التى قام بها منتخب تشيلى جاء منها هدفا المباراة، وأن المنتخب الوطنى اعتمد على اللعب الجماعى أكثر من الفردية على عكس منتخب تشيلى الذى استغل خبرة ومهارة لاعبيه الفردية، وشدد ياسين على أن الأمل مازال موجودا مضيفا أن ثقته فى لاعبيه كبيرة.


وتحدث المدير الفنى للمنتخب عن عدم مشاركة صالح جمعة أساسيا فى مباراة تشيلى مؤكدا أن اللاعب لم يظهر بمستواه المعروف طوال فترة الإعداد وأن لكل مباراة ظروفها.


فى المقابل، يدخل المنتخب العراقى مباراة اليوم، بحثًا عن النقاط الثلاث هو الآخر ليرفع رصيده إلى 4 نقاط، ويضمن الوصول إلى الدور التالى، بعدما قدم مباراة جيدة أمام إنجلترا فى اللقاء الماضى وخطف تعادلا مثيرًا من شباب الأسود الثلاثة.


ومن المتوقع أن يعتمد حكيم شاكر المدير الفنى للفريق على نفس التشكيل الذى خاض به مباراة إنجلترا الماضية ويضم محمد حامد فى حراسة المرمى وعلى عجنان وسواد ناطق وعلى فايز وسيف سالمان وجواد كاظم ومهند عبدالرحيم وهمام طارق ومحمد جبار ومصطفى نديم وضرغام إسماعيل.


وضمن منافسات المجموعة ذاتها، يلتقى منتخب تشيلى مع نظيره الإنجليزى على ملعب "جامعة أكدنيز"، ويخوض منتخب تشيلى المباراة وهو فى صدارة المجموعة بـ3 نقاط بعد فوزه على المنتخب الوطنى، بهدفين مقابل هدف واحد، فى الجولة الأولى، ويتمنى مواصلة انتصاراته وتحقيق الفوز الثانى على التوالى من أجل الوصول للنقطة السادسة وحسم التأهل مبكرًا للدور الثانى.


على الجانب الآخر، يسعى منتخب الأسود الثلاثة إلى تحقيق الفوز الأول فى البطولة بعدما استهل مشواره بتعادل مخيب مع منتخب العراق، بهدف لكل منهما.


وفى المجموعة السادسة، يواجه المنتخب النيوزيلندى اختبارًا صعبا أمام أوروجواى على ملعب "بورسا اتاتورك" فى الخامسة مساء، وكانت أوروجواى قد خسرت أمام كرواتيا، بهدف دون رد، فى الجولة الأولى، وتسعى للتعويض وتحقيق أول فوز لها فى المونديال على حساب نيوزيلندا.


وفى المجموعة ذاتها، يلتقى المنتخب الكرواتى مع نظيره أوزبكستان فى مباراة من العيار الثقيل خاصة أن كلاهما استهل مشواره فى البطولة بتحقيق الفوز، حيث فاز الأول على منتخب أوروجواى، والثانى على نيوزيلندا، بثلاثية نظيفة.

شاركنا على فيسبوك