نايكي تختار أفضل ثلاث مواهب كروية من الشرق الأوسط للمشاركة في نهائيات "الفرصة"

كشفت شركة Nike الشرق الأوسط اليوم عن أسماء أفضل ثلاثة لاعبين من الشرق الأوسط، وذلك في سياق التصفيات الإقليمية لبرنامج "الفرصة" الذي أطلقته على مستوى العالم.

وتأهل أفضل ثلاث مواهب كروية شابة بعد اجتياز سلسلة من الاختبارات المحلية والإقليمية على مستوى بلدانهم ودول الوطن العربي، ليتأهلوا إلى التصفيات النهائية التي تستضيفها أكاديمية الشباب المشهورة لنادي برشلونة الإسباني.

ويعتبر برنامج "الفرصة" بمثابة رحلة للبحث عن المواهب الكروية الشابة من شتى أنحاء العالم، ومنحهم فرصة لإثبات قدراتهم والارتقاء بمهاراتهم الفنية إلى أعلى المستويات.


وتنافس بالأمس أفضل 100 لاعب شاب، كانوا قد تأهّلوا بعد اجتياز اختبارات شاملة على الصعيد المحلي في المملكة العربية السعودية، ودولة الإمارات العربية المتحدة، ودولة قطر، والجمهورية اللبنانية. وخضع المشاركون لاختبارات متنوّعة على ملاعب النادي الأهلي بدبي في سبيل حجز مقعد مصيري في التصفيات العالمية لاحقاً هذا العام. ومع نهاية يوم رياضي حافل، اختار نخبة من مدرّبي Nike أفضل ثلاث مواهب شابة للسفر لتمثيل منطقة الشرق الأوسط في التصفيات النهائية، وهم: عمر رحماني ومنير بورايو من الإمارات، وأليكسز خزاقة من لبنان.

وسينضم الفائزون في التصفيات الإقليمية لبرنامج "الفرصة" إلى أفضل 100 لاعب شاب سيتم اختيارهم أيضاً من كافة أنحاء العالم، للتنافس في اختبارات أخرى ستقام على ملاعب أكاديمية نادي برشلونة لكرة القدم في إسبانيا. وسيشارك هؤلاء اللاعبين في برنامج تدريبي مكثّف، ومنافسات متنوّعة في أواخر شهر أغسطس/ آب المقبل، حيث سيخضعون لتقييم دقيق على يد فريق نخبوي من المدرّبين والمراقبين.

وعبّر اللاعب الشاب عمر رحماني عن سعادته بالتأهل إلى التصفيات النهائية، وذكر أن اليومين السابقين كانا شاقين فعلاً، وقال: "لا أصدّق حتى الآن أنني أحد المتأهلين الثلاثة.. إنه حلم بات واقعاً ملموساً، وسأبقى ممتنّاً دائماً لهذه الفرصة. فلطالما راودني حلم السفر إلى برشلونة واللعب هناك، وبفضل شركة Nike وبرنامجها الرائع "الفرصة"، تحقق حلمي أخيراً".

من جهته، قال منير بورايو أن حلمه تحقق على أرض الواقع، وأضاف: "لا يسعني إلا أن أتقدّم بجزيل الشكر للفرصة الواعدة التي قدّمتها لنا شركة Nike، وسأبذل قصارى جهدي في برشلونة. آمل أن اجتذب أنظار المراقبين هناك، لعلّني أوقّع عقداً احترافياً".

ويتذكر أليكسز خزاقة حماسه الكبير عند مشاركته في المراحل الأولية لبرنامج الفرصة، ويقول: "كنت متأكداً أنني سأصل إلى النهائيات وسأكون واحد من أفضل ثلاثة لاعبين، لكن في الحقيقة بدأت تساورني الشكوك خلال اليومين السابقين، فقد خضعنا إلى تمارين مكثّفة واختبارات قوية بالفعل. إنني سعيد جداً لأنني سأمثل بلدي في برشلونة، وأتمنى أن أقتنص الفرصة هناك أيضاً وأن أنال إعجاب المراقبين لأحظى بعقد احترافي. فهذا هو الحلم الذي أرغب في تحقيقه".

وسيخضع اللاعبون الثلاثة الفائزون بتصفيات الشرق الأوسط إلى اختبارات تقييمية شاملة منها Nike SPARQ، وهو نظام تدريبي مميز يساعد على تأهيل الرياضيين بشكل أفضل. وسيمنح البرنامج مزايا لا تضاهى للمشاركين في مراحله النهائية، حيث أنهم سيختبرون أرقى المرافق الرياضية على مستوى العالم، وسيستفيدون من تجارب المدرّبين، ونصائح أخصائي التغذية والأطباء النفسانيين وخبراء اللياقة البدنية.

ومع المضي قدماً في المراحل اللاحقة لبرنامج الفرصة، سيشارك أفضل 16 لاعباً ممن تختارهم شركة Nike في جولة تدريبية من العمر على مدى أربعة أسابيع، حيث سيواجهون خلالها أفضل الفرق الأكاديمية في عالم كرة القدم، ومنهم مانشستر يونايتد، ويوفنتوس، والمنتخب الوطني الأميركي للشباب.

وسيختبر اللاعبون الشباب حياة مشاهير كرة القدم، وسيتدرّبون في أفضل المرافق والتجهيزات الرياضية، وتحت أنظار المدرّبين والمراقبين الدوليين، وربما يحظون بفرصة لا تتكرّر وتوقيع عقد احترافي مع أحد الأندية البارزة.























 





شاركنا على فيسبوك